Arabic Blog

طفلي يرفض تكوين الصداقات، ما العمل؟

طفلي يرفض تكوين الصداقات، ما العمل؟

يمتلك الأطفال بالفطرة مهارات تكوين الصداقات من خلال اللعب في السنوات الأولى ثم تتطور لتشمل التخاطب والاستماع، ولكن في الوقت نفسه لكل طفل شخصيته قد يكون خجول أو انطوائي، يفضل اللعب بمفرده ولكن للتأكدي من ملامح شخصيته ستحتاجي لبعض الوقت والمجهود وتذكري أن التدخل المبكر من شأنه يسهل حل الكثير من المشكلات، والآن السؤال: كيف اشجع صغيري لتكوين صداقات؟

1-كوني صديقته الأولى:يعتبر دور الصديقة من أهم الأدوار التي عليكِ التركيز عليها في علاقتك بصغيرك، شاركيه اللعب وتحدثي معه في كل تقاصيل يومه وانصتي له ولا تفرضي رأيك عليه، وإنما حاولي مناقشته أو اعطائه أكثر من اختيار ليصبح هو صاحب القرار.

2-افهمي طبيعة صغيرك الاجتماعية حتى لا تضغطي عليه، قد يكون يفضل صديق واحد مقرب ولايستمتع باللعب مع الأعداد الكبيرة، يحتاج منكِ هذا الأمر الملاحظة.

3-استعيني بمعلمته بالمدرسة، فهو يقضي أغلب يومه في المدرسة ولهذا السبب يمكنك الاستعانة بالمعلمة وابحثي معها عن أفضل الحلول لمساعدته على تكوين الصداقات.

4-عززي ثقة صغيرك بنفسه مثل توكيله للقيام بمهام بسيطة تناسب سنه، امنحيه حرية الاختيار حتى لو في الأمور البسيطة مثل احتيار ملابسه.

5-وفري له بيئة اجتماعية مناسبة وهذا يعني عدم الانغلاق ولكن حاولي اختيار دائرة صداقات تكون ظروفها مشابهة لكِ ويمكن حدوث توافق بين الأطفال مع الوقت ومقابلتهم بشكل دوري.

6-اشركيه في عدد من الأنشطة الجماعية سواء كانت رياضية، فنية، أعمال يدوية أو موسيقى، لقاء اصدقاء من خارج نطاق المدرسة من الممكن أن يشجعه ويطور من مهاراته الاجتماعية.

7-اسمحي باستقبال اصدقائه ومن الممكن دعوة المقربين ليلعبوا معه ويشعر بالسعادة وهو يشارك ألعابه.

8-اسمحي لصغيرك بالتعبير عن نفسه دون خوف ومن خلال الحديث معه يمكنكِ معرفة مخاوفه وتبحثي معه على الحلول.

English